أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في منتديات تيميمون لكل واحد لك|4everyone2you|، لكي تتمكن من المشاركة ومشاهدة جميع أقسام المنتدى وكافة الميزات ، يجب عليك إنشاء حساب جديد بالتسجيل بالضغط هنا أو تسجيل الدخول اضغط هنا إذا كنت عضواً .





  • dev_tim من :الجزائر السلام عليكم تحية طيبة وبعد... أهدي تحياتي إلى كل عضو من أعضاء منتديات تيميمون بوابة الواحة الحمراء تيميمون كما أننا نستقبل كل مشاركاتكم ومن يرد أن يصبح مشرف في هذا المنتدى الرجاء التواصل معي وشكرا لكم
    اضافة إهداء
    (المعذره .. غير مسموح للزوار بإضافة الإهداءات, الرجاء التسجيل في المنتدى)





تعلم كيف تكلم حبيبتك

أهمّية التحدّث مع الحبيبة يعتبر التواصل بين الشريكين من أهمّ الأمور التي يجب عليهم أن يعملوا على خلقها وتطويرها باستمرا ..



19-10-2020 01:23 مساء
أهمّية التحدّث مع الحبيبة

يعتبر التواصل بين الشريكين من أهمّ الأمور التي يجب عليهم أن يعملوا على خلقها وتطويرها باستمرار، وذلك لأنّ التواصل الصحي يوفّر لهم البيئة المناسبة لمناقشة جميع القضايا التي تخصّ حياتهم وعلاقتهم، وتهتمّ الفتاة بشكل كبير بالتواصل والتحدّث مع شريكها، وتعتقد أنّ عليه أن يقوم بخطوات إيجابيّة على الدوام بهذا الشأن؛ وذلك لأنّه يجعلها تثق أكثر في العلاقة وفي الشريك، بالإضافة إلى أنّ التواصل الصحيح والكلام المستمرّ بينهما يعزّز العلاقة ويشعر الفتاة بالدعم الذي تحتاجه، كما أنّه يقوّي مشاعر الحبّ لديها، ولذلك فإنّه من المهمّ جدّاً أن يولي الرجل المرأة الاهتمام عن طريق التحدّث معها على الدوام.
أساليب التحدّث مع الحبيبة

يوجد العديد من الطرق من أجل التواصل أكثر مع الحبيبة والتحدّث معها بفاعلية وبشكل أفضل، وهو ما يضمن للعلاقة أن تتطوّر باستمرار، ومن هذه الطرق:
التحدّث باحترام

إنّ من أهمّ الأشياء التي يجب أخذها بعين الاعتبار عندما يريد الرجل التواصل والحديث مع حبيبته هي أن يتحدّث معها باحترام، وذلك لأنّ الاحترام هو الأساس في بناء العلاقات الصحيّة والناجحة، لذا لا بدّ من الرجل أن ينتبه إلى الكلمات التي تخرج منه، بالإضافة إلى نبرة الصوت التي يجب أن تكون مهذّبة وملائمة، كما أنّ لغة الجسد والحركات خلال المحادثات تأخذ أهميّتها هنا، وخاصّة أنّ الفتاة تولي هذه الأشياء أهمية كبيرة.
طرح الأسئلة

يعتبر أسلوب طرح الأسئلة من أكثر الأساليب فاعلية في خلق التواصل والحديث مع الشريكة، فهو يتيح لها أن تتحدّث عن نفسها أمام شريكها وبالتالي تشعر بالاطمئنان بأن العلاقة بينهما تسير بنحوٍ إيجابيّ، ويجب عليه أن يقوم بطرح الأسئلة العامّة بداية ثمّ التحوّل إلى الأسئلة التفصيلية كي لا يبدو الأمر مريباً بالنسبة للفتاة، ولكي تستطيع التحدّث معه بأريحية حول مختلف المواضيع.
التعبير بصراحة

لا بدّ من اللجوء إلى الصراحة في العلاقات العاطفيّة، وخاصّة إذا ما كان الشخص يريد تقوية هذه العلاقة، لذا فإنّه لا بدّ له من أن يعبّر عن نفسه وعمّا يدور في عقله وكيف يشعر في المواقف المختلفة التي تحصل لحبيبته، فهذا من شأنه أن يقوّي التواصل بينهما لما يخلقه من انطباعات واهتمامات جديدة لديها حول شريكها.
التركيز على المحادثات الصغيرة

تعتبر المحادثات الصغيرة من أهمّ الطرق من أجل بناء علاقة برويّة وبشكل صحيح، فمن شأنها تعزيز العلاقة يوماً بعد يوم وبالتدريج، ولذلك فإنّه من المهم التحدّث مع الحبيبة كلّ يوم عن المجريات التي حدثت معه ومعها، وعن الأشياء التي يجب أن يتشاركاها، ممّا يجعل العلاقة أعمق بسبب التشاركيّة التي تمنحها هذه المحادثات الصغيرة والتي لا تكون مواضيعها عميقة بل تكون أشياء عاديّة عن حياة الإنسان وروتينه.
اختيار المواضيع

إنّ من المهم جدّاً انتقاء المواضيع التي تفضّل الفتاة التحدّث فيها، وذلك من أجل التواصل معها بطريقة أفضل، ومن المواضيع التي يجب على الشاب التحدّث فيها مع الفتاة:
الأشياء المشتركة

من أفضل المواضيع التي يمكن انتقاؤها للحديث هي التي تتضمّن أشياء مشتركة بين كلا الطرفين، وذلك لأن هذه الأشياء تعطي مساحة أكبر للنقاش وعرض وجهات النظر بالإضافة إلى التقارب، وهذا من شأنه أن يشعر الفتاة بالتشابه ويجعلها تشعر بأنّ العلاقة أقوى وأنّ مساحة التفاهم كبيرة بينهما ممّا يشعرها بالأمان، فيمكن التكلّم عن الاعتقادات المشتركة والآراء، أو الصفات والعادات، أو الأشياء المفضّلة وغير المفضّلة.
التعبير عن الإعجاب بها

تحبّ الفتيات أن يستمعن إلى عبارات الإعجاب وإلى الإطراءات المختلفة من الشريك، لذا فإنّه من المهمّ التعبير عن الأشياء التي يحبّها الشابّ في الفتاة من وقت إلى آخر، فهذا يشجعلها تشعر بالإيجابيّة، فيمكن التحدّث عن اللقاء الأوّل أو عن الانطباع الأول وغيرها من الذكريات التي جعلت الشابّ يشعر بالانجذاب نحو الفتاة.
ذكريات الطفولة

تعتبر ذكريات الطفولة من الأشياء التي شكّلت شخصيّة الإنسان في كبره ولذلك فإنّها تعتبر موضوعاً مناسباً للطرح والمناقشة بين الشريكين، فيستطيع الرجل أن يقوم بسؤال حبيبته عن أفضل ذكريات طفولتها والأشياء التي كانت تحبّها، وهي ستحبّ بدورها أن تشاركه هذا الموضوع.
الطموحات

إنّ الحديث عن الطموحات والأهداف التي يسعى الإنسان إلى تحقيقها يعتبر من أمتع المحادثات التي من الممكن الخوض فيها، ولهذه المحادثات دورها في تقوية العلاقة بين الشريكين، لذا فسؤال الحبيبة عن طموحاتها وتبادل هذه الرؤى والأهداف سيجعلها تشعر بالتقارب، كما أنّ هذا الحديث قد يجعلها منفتحة أكثر وأشدّ تقبّلاً لخوض مزيدٍ من المحادثات.
المستقبل معاً

يعتبر الحديث عن مستقبل الشريكين معاً هو من أهمّ الأحاديث التي يجب إثارتها، فيمكن للرجل أن يسألها حول الأشياء التي تتوقّعها منه في المستقبل، وهو ما سيجعلها تشعر بمزيد من القرب بل وبمزيد من الأمان والثقة، ويمكن أيضاً الحديث عن الأشياء التفصيلية التي تخصّ الزواج في المستقبل، كالبيت والعمل المستقبلي ومسار الحياة بشكل عامّ، ويمكن أيضاً مناقشة مسائل الإنجاب والأولاد وغيرها من الأمور الكثيرة المتعلقة بالمستقبل، والتي تعتمد مناقشتها على مدى قوّة العلاقة.
الثقافات

يعتبر الحديث عن الثقافات المختلفة كالموسيقى والفنّ بشكل عامّ من الأحاديث التي تلقى استحسان معظم الناس وخاصّة الأشخاص الذين يحبّون التعرّف إلى الثقافات المختلفة، وهو يعتبر مساراً آمناً في الحديث، فلا سبيل حقّاً للخلافات والاختلافات في مناقشة مثل هذه المواضيع، فيمكن للرجل أن يناقش مع حبيبته الروايات التي قام بقرائتها على سبيل المثال، ويمكنه كذلك أن يقترح عليها بعض الروايات الجديدة، أو الأفلام.
العائلة

يمكن للحديث عن العائلة أن يمتدّ لوقت طويل، وذلك لأنّ تجربة الإنسان العائليّة عادة ما تكون كثيفة ومليئة بالأشياء التي تروى، ولذلك فإنّه يمكن للرجل أن يسأل حبيبته عن عائلتها وأن يقوم هو بدوره بالحديث عن عائلته، وهذا يجعلهما يعرفان أكثر عن بعضهما.


 


تم تحرير الموضوع بواسطة :غاااوي نت
بتاريخ:19-10-2020 01:31 مساء





الكلمات الدلالية
تعلم ، تكلم ، حبيبتك ،


 







الساعة الآن 01:28 مساء